مصراوى :

كتبت ـ هاجر حسني:

أصدرت مؤسسة “شركاء من أجل الشفافية” التقرير السادس عشر في إطار سلسلة “دفتر أحوال الفساد” الذي تضمن رصد وتحليل وقائع الفساد في شهر أكتوبر 2016، حيث رصدت المؤسسة 94 واقعة فساد خلال الشهر، وهي الوقائع التي تم الكشف عنها من خلال جهات التحقيق ووسائل الإعلام المختلفة.

ورصدت المؤسسة 94 واقعة فساد في أكتوبر 2016، وجاءت وزارة التموين في المرتبة الأولى برصيد 35 واقعة، يليها وزارة الصحة برصيد 11 واقعة فساد، تلاها قطاع المحليات برصيد 8 وقائع ثم وزارة الزراعة برصيد 7 وقائع فساد، ثم جاءت وزارة التربية والتعليم برصيد 6وقائع فساد، يليها وزارة البترول برصيد 5 وقائع.

فيما يتعلق بالموقف القضائي جاءت الوقائع قيد التحقيق في المرتبة الأولى خلال شهرأكتوبر2016 حيث نالت النسبة الأكبر بواقع 71% من إجمالي 94 واقعة، تليها الوقائع قيد المحاكمة بواقع17%، ثم جاءت الوقائع التي تم الحكم بها بنسبة 9 %، وأخيرا جاءت الوقائع التي لم يحقق بها في المرتبة الأخيرة بنسبة 3% من أجمالى الوقائع.

وجغرافيا مازالت محافظة القاهرة تحصل على النصيب الأكبر من ضمن وقائع الفساد خلال شهر أكتوبر 2016 بواقع 29 واقعة فساد، يليها محافظة الجيزة برصيد 14 واقعة فساد تليها محافظة سوهاج برصيد 7 وقائع فساد , تليها كلا من محافظتي البحيرة والقليوبية برصيد 6 وقائع لكلا منها، بحسب المؤسسة.

وشهد شهر أكتوبر 2016 شهد عدة تصريحات لبرلمانيين ومسؤولين تنفيذيين متعلقة بمكافحة الفساد، ولكن دون اتخاذ إجراءات تشريعية أو قرارات تنفيذية فعالة، وربما يستثني من ذلك تقديم النائبة أنيسة حسونة مقترح بقانون لإنشاء الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد، وهو المطلب الذي تطرحه منظمات المجتمع المدني منذ فترة طويلة باعتباره توفيقا للواقع المصري مع أحكام اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد.

أضف الرد !

Your email address will not be published.